×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
لصقة ذكية تستشعر مسبقاً أمراض القلب

لصقة ذكية تستشعر مسبقاً أمراض القلب

ابتكر باحثون في جامعتي "نورث ويسترن" و"إلينوي" الأميركيتين لصقة أو رقعةً "ذكية"، يمكنها تحذير المرء في حال كانت بشرته جافة، أو بحاجة لزيارة الطبيب، أو لمن يجد صعوبةً في تشخيص حالته الصحية،، وكل ذلك فقط من خلال تغير لونها.

وهذه الرقعة صغيرة للغاية، ويتم تثبيتها على الجلد، وتأخذ شكل مربع حجمه 5 سنتيمترات، وتحتوي على ألوف المستشعرات المصممة لإدراك التغيرات التي تطرأ على الجلد.

فعلى سبيل المثال، عندما تتقصى اللصقة اللاسلكية تلك حدوث أي تغييرات مفاجئة، فإن أجهزة الاستشعار تغير لونها مباشرة، وذلك من خلال البلورات الصغيرة السائلة المثبتة عليها بهدف استشعار الحرارة.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن هذه التقنية ترصد التغير في درجة الحرارة على سطح الجلد وتحدد معدل تدفق الدم الذي يرتبط بصورة مباشرة بصحة القلب والأوعية الدموية، ومستويات ترطيب الجلد.

وتتألف هذه الرقعة من مجموعة من البلورات السائلة التي تصل إلى 3,600 بلورة لكل نصف ملليمتر مربع، وهي مثبتة على ركيزة رقعة رقيقة ولينة.

ويمكن للمستخدم لصق الرقعة الواحدة لسبعة أيام في الأسبوع، لتعمل بوظيفتها على مدار 24 ساعة من كل يوم.

وفي اللحظة التي يلحظ فيها تغير اللون، فإن ذلك يعتبر تنبيها على أن خطباً ما قد ألم بالجسم.

وللعلم، فقد تم اختبار التقنية الأخيرة على معاصم عدد من الناس، وأظهرت نتائج جيدة.

وكما يتخيل الباحثون، فإنه يمكن للمرء أن يتصور إقبال شركات مستحضرات التجميل على هذه التقنية الحديثة نظراً لقدرتها على قياس جفاف الجلد بطريقة متنقلة، وغير ضارة، بالنسبة إلى الشخص نفسه.

مضيفاً أن هذا الجهاز هو الأول من نوعه.

توسع هذه التكنولوجيا بشكل كبير من نطاق وظائف الأجهزة التي يتم ربطها أو تثبيتها على الجلد. وبالمقارنة، فإن تقنية الأشعة تحت الحمراء المستخدمة في المستشفيات تعتبر مكلفة ومرتبطة بالإجراءات السريرية والمخبرية، في حين يوفر الجهاز الجديد تكلفة منخفضة.

ويحتوي الجهاز أيضا على نظام حراري لاسلكي، يمكن تزويده بالطاقة عبر الموجات الكهرومغناطيسية الموجودة في الهواء.