ينبغي تنظيف الأسنان اللبنية مرتين يومياً لمدة دقيقتين في المرة بواسطة فرشاة ومعجون أسنان مخصص للأطفال

العناية بالأسنان اللبنية ضرورية

أكد طبيب الأسنان الألماني ديرك كروب على خطأ الاعتقاد السائد بين الآباء بأن العناية بالأسنان اللبنية لأطفالهم غير مهمة؛ كونها مؤقتة وستسقط بعد عدة سنوات لتظهر بعدها الأسنان المستديمة.

وأوضح كروب، عضو جمعية "برودينت" لحماية الأسنان، أن الأسنان اللبنية تحظى بأهمية كبيرة؛ حيث أنها تحافظ على موضع الأسنان المستديمة، فهي تعد اللبنة الأولى للأسنان المستديمة؛ لذا فإن إصابتها بالتسوس قد تُلحق ضرراً بالأسنان المستديمة أيضاً.

وأشار كروب إلى خطورة مص الرضيع المستمر لزجاجة الرضاعة المحتوية على مشروبات محلاة بالسكر كالعصائر؛ حيث يهاجم سكر الفاكهة والحامض الأسنان اللبنية للرضيع. لذا فمن الأفضل أن يقدم الآباء لأطفالهم الرضع الماء والشاي غير المحلى بالسكر. ومن ناحية أخرى، شدد طبيب الأسنان الألماني على ضرورة العناية بالأسنان اللبنية فور ظهورها؛ حيث ينبغي تنظيف الأسنان اللبنية مرتين يومياً لمدة دقيقتين في المرة بواسطة فرشاة ومعجون أسنان مخصص للأطفال.

ويمكن للآباء تعويد الطفل على تنظيف أسنانه منذ الصغر من خلال المسح عليها بقطعة قطن مبللة، مع إعطائه فرشاة أسنان للعب بها، كي يترسخ لديه منذ الصغر انطباع بأن تنظيف الأسنان من الأمور الطبيعية المعتادة خلال الحياة اليومية.

 

×