×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
فيروس إيبولا يجتاح غربي أفريقيا

أدوية مستخلصة من "الدم" لعلاج إيبولا

قالت منظمة الصحة العالمية إن الخبراء اتفقوا على أن العلاج باستخدام الأدوية المشتقة من الدم والأمصال من ناجين، قد تستخدم لعلاج وباء إيبولا، ودعت للاستثمار في مجال الأدوية التجريبية.

ونقلت وكالة "رويترز" عن ماري بول كيني، مساعدة المدير العام للمنظمة، في مؤتمر صحفي، الجمعة، "هناك فرصة حقيقة في إمكان استخدام المنتجات المستخلصة من الدم الآن. قد يكون هذا فعالا في علاج المرضى".

وأضافت "هناك سلبيات تتمثل في أن لدينا عددا كبيرا من المرضى، لكن النقطة الإيجابية أن هناك الكثير من الناس في مرحلة النقاهة وقد نجوا وصحتهم جيدة. يمكننا استخلاص الدم والمصل من هؤلاء للعلاج".

وذكرت أنه تم تحديد لقاحين "مبشرين" ضد الإيبولا، وقد تتوفر نتائج عن سلامة الاستخدام من التجارب الإكلينيكية في الولايات المتحدة وأوروبا وإفريقيا بحلول شهر نوفمبر، تمهيدا لاستخدامها.

وتوفي 2097 شخصا بإيبولا في البلدان الإفريقية الثلاثة الأكثر تأثرا بهذا الوباء من أصل 3944 مصابا، حسب حصيلة أصدرتها منظمة الصحة العالمية، الجمعة.