×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
التفكير بالأحبة يحسن المزاج ويعزز الصحة النفسية

التفكير بالأحبة يحسن المزاج ويعزز الصحة النفسية

بينت نتائج البحوث الأخيرة، ان المزاج الإيجابي يحمي الناس من الأمراض النفسية والبدنية.

وقد استنتج العلماء مؤخرا، أن المرضى الذي يقومون بتمارين إعادة التأهيل بعد الجلطة الدماغية مثلا، يشعرون بتحسن حالتهم الصحية أفضل مما يساعدهم في ذلك شخص آخر.

حلل علماء من كندا مؤخرا مستوى الغلوكوز في الدم لـ 183 شخصا، سجل قبل وبعد أن يفكر هؤلاء بأحبائهم.

اتضح أن التفكير بالشخص الحبيب يؤدي الى ارتفاع مستوى السكر في الدم، وان المزاج يتحسن لفترة قصيرة.

يربط الباحثون هذا الأمر بما يسمى "الاجهاد الايجابي – Eustress"، الذي ينتج عن أخبار وأحداث سارة.

وقد سبق للعلماء أن أثبتوا، بأن التفكير بالحبيب يؤدي الى ارتفاع مستوى هرمون الكورتيزول الذي يفرز ردا على الاجهاد.

وتقول الباحثة سارة ستينتون "الاجهاد الذي يسببه الحب، يرافقه شعور ايجابي ، لذلك فهو مفيد".

 

×