×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
الطفل كيران

الأضلاع مصدر صنع صيوان الأذنين

ولد الطفل كيران سوركين "9 سنوات" بمدينة بوشي بمقاطعة هيرتفوردشاير البريطانية، من دون أذنين كاملتين، وكان مصابا بالصم، ما دفع والديه للبحث عن طريقة لمعالجته تجعله شبيها بأقرانه.

خلال رحلة البحث أخبر جراحو التجميل والدي كيران، أن بالإمكان حل هذه المشكلة بصنع أذنين له من أضلاعه. وافق الوالدان على هذا الرأي، لكن الأطباء واجهوا مشكلة جديدة، وهي أن كلتا أذنيه الطفل تعانيان من تشوه، ولايمكن صنع قالب من أي منهما، بيد أن الأطباء اكتشفوا أن أذن والدته مثالية تقريبا.

ويقول الجراح غيل بالسترود "إذا كان للمريض أذن واحدة، فإننا نصنع الثانية على شكلها. ولكن في حالة كيران، المسألة اختلفت لعدم وجود أذان كليا لديه. ولكن اكتشفنا في النهاية أن شكل أذان والدته مثالي، لذلك صنعنا القالب على شكلها".

أجريت للطفل عملية جراحية معقدة، تم خلالها قشط غضروف ستة أضلاع، ثم فصلت على صورة القالب، بعدها زرعت تحت الجلد. وكان الأطباء قبل ذلك قد زرعوا في الأذنين أجهزة السمع، التي من دونها لم يكن الطفل ليسمع.

الحالة الصحية للطفل جيدة، وهو سعيد لأنه يسمع بصورة اعتيادية كأقرانه.

تجدر الإشارة الى أن هذه ليست حالة نادرة في بريطانيا. إذ تفيد الإحصائيات الرسمية بأن حوالي 100 طفل يولدون سنويا بأذن واحدة أو من دونها تماما، ويطلق على هذا المرض اسم "صغر صيوان الأذن".