اللقاحات العالية الجرعات أكثر فعالية في مكافحة الإنفلوزا عند الكبار في السن

اللقاحات العالية الجرعات أكثر فعالية في مكافحة الإنفلوزا عند الكبار في السن

تبين أن اللقاحات العالية الجرعات هي أكثر فعالية بنسبة 24 % لوقاية الأشخاص الذين تخطوا الخامسة والستين من الإنفلونزا ومضاعفاتها، بحسب دراسة نشرت نتائجها في مجلة "نيو إنغلند جورنال أوف ميديسن" (ان إي جي ام) الأميركية الطبية.

وقد شملت هذه التجربة السريرية نحو 32 ألف شخص من 126 مركز أبحاث في الولايات المتحدة وكندا خلال موسمي الإنفلونزا 2011/2012 و2012/2013 في النصف الشمالي من الكرة الأرضية.

وقارن الباحثون بين نتائج لقاح ثلاثي بجرعة عالية ضد الإنفلونزا ولقاح عادي عند الأشخاص الذين تخطوا الخامسة والستين.

وتوصلوا إلى أن اللقاحات العالية الجرعات تؤدي إلى تفاعل أكبر بكثير مع الأجسام المضادة وتقدم بالتالي حماية أكبر لهذه الفئة العمرية الأكثر عرضة للإنفلونزا.

وكشفت الدراسة أن لقاحا من هذا القبيل قد يسمح بتفادي نقل الكبار في السن إلى المستشفى والإصابة بالتهاب رئوي أو مشاكل في القلب والجهاز التنفسي، بالإضافة إلى تناول الأدوية.

وأودت الإنفلونزا الموسمية بحياة 36 ألف شخص كل سنة ونقل إثرها 226 ألف شخص سنويا إلى المستشفيات في الولايات المتحدة بين العامين 1990 و 1999، بحسب معطيات الباحثين في كلية الطب التابعة لجامعة فاندربيلت.

والأشخاص الذين تخطوا الخامسة والستين هم الأكثر عرضة لمضاعفات الإنفلونزا وهم يشكلون أعلى نسبة من حالات الوفاة والنقل إلى المستشفى الناجمة عن هذا المرض.

ويتضمن لقاح "فلوزون" العالي الجرعة الذي تنتجه مختبرات "سانوفي باستور" مولدات مضادات اعلى بنسبة أربع مرات من تلك الموجودة في اللقاحات العادية.

 

×