×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
وأخيرا.. مفتاح المخّ البشري بيد العلماء

وأخيرا.. مفتاح المخّ البشري بيد العلماء

تكللت محاولات العلماء الدائمة للغوص في أعماق الدماغ البشرية بالكشف عن ما يمكن تسميته بالمفتاح، الذي يستطيعون به غلق المخ، وإجباره على النوم.

ويمثل هذا الاكتشاف خطوة على طريق حل اللغز الذي يكتنف طريقة عمل ووعي وإدراك المخ البشري.

ووصف الباحث محمد القبيصي في الدراسة التي نشرت الأسبوع الماضي، كيف استطاع هو ورفاقه من جامعة جورج واشنطن الكشف بالمصادفة عن المفتاح  الذي يمكن غلقه وتشغيله ليبقي المخ يقظا أو يسقط في دائرة اللاوعي.

كان العلماء يجرون تجارب على مخ امرأة تعاني من مرض الصرع عبر مراقبة إشارات المخ، لتحديد المنطقة التي تسبب لها نوبات، باستخدام أقطاب كهربائية.

أجرى العلماء تجاربهم باستخدام التحفيز الكهربائي، ولكن مع وضع أحد الأقطاب الكهربائية بالمصادفة بجانب الجزء الذي يسميه العلماء في الدماغ كلاوسترم - claustrum، وهو عبارة عن شريط رقيق من الخلايا العصبية يتواجد بين أجزاء المخ الرئيسية، فوجيء العلماء بأن المرأة فقدت الوعي وحلقت بعينيها في الفراغ.

كما لم تستجب المرأة لأي من المؤثرات السمعية أو البصرية لاستعادة وعيها، وانخفض معدل تنفسها.

وبمجرد أن أوقف العلماء التحفيز الكهربائي لهذا الجزء من المخ، استعادت المرأة وعيها على الفور بدون أن تتذكر أي شيء عن الفترة التي قضتها فاقدة للوعي.

واستمرت تجارب العلماء على السيدة لأكثر من يومين للتأكد من النتائج ومما إذا كانت التجارب أثبتت نجاحها في السيطرة على الجزء المتحكم بالوعي، وليس بالقدرة على الحركة أو الكلام. وخلال هذه الفترة كان العلماء يطلبون من السيدة تنفيذ مهام محددة مثل ترديد كلمة ما أو تحريك أصابعها قبل بدء الجلسة الكهربائية.

ومع بدء تعريض الكلاوسترم لترددات كهربية عالية لاحظوا باستمرار بطء نطق الكلمات وبطء تحريك الأصابع، إلى أن تفقد المرأة الوعي التام.

ويمثل هذا الاكتشاف للعلماء أهمية كبرى في معرفة كيفية عمل المخ وكيفية التحكم فيه.  

 

×