×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
اكتشاف قدرة اللسان على تمييز الطاقة

اكتشاف قدرة اللسان على تمييز الطاقة

كشفت بحوث جديدة أن اللسان البشري يمتلك بالإضافة إلى قدرته على التمييز بين المذاقات الحلوة والمالحة والحامضة واللاذعة والمرّة، قدرة أخرى تُنبّه الجسم بأنه على وشك الحصول على طاقة.

بينّت بحوث جديدة نشرت في Appetite أن اللسان البشري قادر على التمييز بين السكّريات الصناعية والسكّريات الموجودة في المواد الكربوهيدراتية، والتي تُعتبر المصدر الرئيسي لإمداد الجسم بالطاقة.

وعندما يشعر اللسان بسكّريات الكربوهيدرات يقوم بتنبيه مناطق معينة في المخ على طريقة "المساعدة في الطريق".

يقول العلماء إن الكربوهيدرات هي محفّزات قوية للغاية قد تكون لها آثار عميقة وفورية على نشاط المخ والأجهزة التي يسيطر عليها.

وفسّر هذا للعلماء شعور الرياضيين "بالانتعاش المفاجئ" بمجرد تناول مشروب يحتوي على مواد كربوهيدراتية، حتى قبل أن يمتصها الجسم ويحولّها إلى طاقة.

كما أوضحت دراسات أخرى أن غسول الفم المحتوي على كربوهيدرات يعمل على تحفيز نشاط المخ أثناء ممارسة التمرينات الرياضية الشاقة.

ويُضيف العلماء أن البحوث الجديدة ستساعد مُصنّعي المواد الغذائية على تطوير أنواع أطعمة معينة للرياضيين بصفة خاصة.