الإكثار من منتجات الألبان والبقوليات يقي النباتيين من خطر النقص الغذائي

النباتيون أكثر عُرضة للنقص الغذائي

حذّر خبير التغذية الألماني يان برينتسهاوزن من أن الأشخاص النباتيين أكثر عُرضة للنقص الغذائي؛ لاسيما من حيث البروتينات والأحماض الدهنية أوميغا 3 وفيتامين (د) والكالسيوم والحديد بسبب الاستغناء عن اللحوم والأسماك وغيرها من المواد الغذائية ذات الأصل الحيواني.

وللوقاية من هذا الخطر، أوصى برينتسهاوزن، المُحاضر بالجامعة الألمانية للوقاية والإدارة الصحية، بالإكثار من الحليب ومنتجات الألبان والبيض والبقوليات، إلى جانب تناول كميات وفيرة من المكسرات والبذور والحبوب والزيوت النباتية كزيت بذر الكتان وزيت الجوز وزيت القنب وكذلك منتجات الحبوب الكاملة المصنوعة من الشوفان إلى جانب السمسم والكرنب.

وعند تحمير الأطعمة أو تحضير المخبوزات، شددّ خبير التغذية الألماني على ضرورة الاقتصار على استخدام نوعيات معينة من الزيوت أو الدهون، لاسيما زيت جوز الهند وزيت النخيل وكذلك زيت الزيتون المكرر.

بينما حذّر برينتسهاوزن من أن جميع نوعيات الزيوت والدهون النباتية الأخرى تحترق بشكل سريع؛ ومن ثمّ تُزيد من خطر الإصابة بالسرطان؛ حيث توجد بعض المؤشرات بأن استنشاق الأبخرة المتصاعدة من احتراق الزيوت النباتية عند الطهي يعد أحد الأسباب المعززة لإصابة الأشخاص النباتيين بسرطان الرئة.