×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
المرأة البريطانية تنفق رواتب سنة على العناية بشعرها

المرأة البريطانية تنفق رواتب سنة على العناية بشعرها

أظهرت دراسة جديدة، اليوم الخميس، أن المرأة البريطانية تنفق رواتب سنة في حياتها، على قص وصباغة شعرها وتصميم تسريحاته في الصالونات.

ووجدت الدراسة، التي نشرتها صحيفة "ديلي ستار"، أن المظهر الجميل وخاصة تسريحة الشعر أصبح في غاية الأهمية بالنسبة للمرأة البريطانية رغم ارتفاع تكاليفه، مما جعلها تنفق 28 ألف جنيه استرليني على شعرها طوال حياتها.

وقالت إن النساء العاديات يقضين ساعات طويلة سنوياً في صالونات تصفيف الشعر تصل إلى 39 يوماً من حياتهن، من بينها نحو 45 دقيقة لقص شعرهن، وساعة لتصميم تسريحة جديدة، وساعتين و30 دقيقة لصباغة شعرهن بألوان أخرى.

وأضافت الدراسة، أن المرأة البريطانية العادية تنفق 600 جنيه استرليني على قص شعرها كل عام في صالونات الشعر، وبمعدل 30 جنيهاً استرلينياً كل 6 أسابيع يمكن أن تصل إلى 65 جنيهاً استرلينياً إذا شمل صباغة الشعر كل 10 أسابيع.

وأشارت إلى أن المناسبات الخاصة، مثل الحفلات ومناسبات الزفاف، يمكن أن تضيف 25 جنيهاً استرلينياً أخرى في كل زيارة للفاتورة، بعد أن اتفقت غالبية النساء البريطانيات على أن زيارة صالونات الشعر صارت ضرورة وليست ترفاً.

وقالت إمرأة بريطانية شاركت في الدراسة، إنها "تنفق ثروة على شعرها.. لكنها تعتبر ذلك استثماراً لأنه ثمن المظهر الجميل، وتزور صالون الشعر في بداية كل شهر وتقضي فيه أكثر من ساعتين في كل مرة".

 

×