×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

دراسة: لا تشرب الحليب غير المبستر

قد يعتقد البعض أن الحليب الطبيعي الصافي غير المبستر الخالي من أية إضافات أفضل من الحليب الذي خضع لعمليات البسترة.

الا ان ذلك يعتبر خطأً كبيراً بالنسبة للخاصية الغذائية للحليب الطبيعي والمبستر فانهما يتساويان تماما من ناحية البروتينات، الكالسيوم، سكريات اللبن وغيرها من العناصر الأخرى، ولكن الفرق الأكبر بين كلاهما أن الحليب الطبيعي الخام يمكنه أن يجعلك مريضا.

عندما يخرج اللبن من ضرع الحيوان يلامس جلده، كما يلامس قفازات العاملين وأيديهم، ثم يتم نقله بعدها إلى حاويات تحتوي على بكتريا، بالإضافة إلى عامل الحشرات التي تنتشر هنا وهناك. وبعد ذلك كله قد يكون الحيوان نفسه مريضا، ولأن اللبن سائل، يسهل نفاذ الجراثيم إليه.

وعند بسترة اللبن يتم تسخينه حتى درجات حرارة تصل إلى 161 درجة مئوية لمدة لا تقل عن 15 ثانية، وبعدها يتم تبريده بصورة فجائية.

وهذا من شأنه أن يقضي على الكثير من البكتيريا التي من الممكن أن تكون وصلت إليه. وطبقا لدراسة نشرت في جريدة طب الأطفال شملت الفترة ما بين عامي 1998 و 2009، تبين ان تناول الحليب الطبيعي في الولايات المتحدة الأمريكية ادى إلى تفشي 93 نوعا من الأمراض المختلفة وظهور 1837 حالات مرضية، و195 حالة نقلت بالفعل إلى المستشفى، وحالتي وفاة.

وكانت معظم حالات العدوى من بكتريا إيكولاى، سالمونيلا، والبكتريا العطيفة. ولذلك تنصح الأكاديمية الأمريكية لطب الاطفال الامهات بشدة ،وخصوصا الحوامل منهمأ بعدم تناول الحليب في صورته الطبيعية غير المبسترة.

كما تؤيد حظر بيع اللبن بصورته الطبيعية في جميع أنحاء الولايات المتحدة. الجدير بالذكر أن بعض الولايات تحظر بيعه بالفعل بهذه الصورة، إلا أن الاغلبية منها ما زالت لم تتخذ مثل هذا القرار بعد.

 

×