دراسة: خطر السكتات الدماغية يزيد لدى الأطفال بُعَيد إصابتهم بجدري الماء

وجدت دراسة جديدة أن خطر السكتات الدماغية يزيد لدى الأطفال بُعَيد إصابتهم بجدري الماء (الحُماق).

وذكر موقع "لايف ساينس" العلمي الأميركي، أن الباحثين في "مدرسة لندن للصحة والطب الإستوائي" البريطانية، وجدوا أن الأطفال الذين يصابون بجدري الماء قد يزيد لديهم خطر السكتات الدماغية بعيد الإصابة بالعدوى.

وحلل العلماء معلومات عن 49 طفلاً جرت متابعتهم لمدة قاربت 6.6 سنوات، وقد أصيبوا بجدري الماء وسكتة دماغية خلال فترة الدراسة.

وتبيّن أن الأطفال كانوا على الأرجح أكثر عرضة 4 مرات للإصابة بسكتة دماغية خلال 6 أشهر بعد إصابتهم بعدوى جدري الماء، مقارنة بالخطر في فترات لاحقة خلال الدراسة.

ولكن الدراسة أوضحت أن خطر إصابة أي طفل بسكتة دماغية بعد معاناته من جدري الماء لا يزال ضعيفاً.

 

×