×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

أكثر من بالغ أميركي واحد من أصل ثلاثة يعد بدينا

يعد أكثر من بالغ أميركي واحد من أصل ثلاثة بدينا، وهذه المشكلة هي على رأس أولويات قطاع الصحة العامة في الولايات المتحدة حيث لا تزال نسبة البدانة مرتفعة ولم تتغير كثيرا منذ سنة، وفق ما كشف تقرير.

وجاء في هذا التقرير الصادر عن مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها (سي دي سي) أن أكثر من 78 مليون بالغ (34,9 %) كانوا بدناء في الفترة 2011 - 2012.

ولم تتغير هذه النسبة كثيرا بالنسبة إلى تلك المسجلة في الفترة 2009 - 2010 (35,7 %).

والفئة العمرية الأكثر تأثرا بهذه المشكلة الصحية هي تلك التي تراوح بين 40 و 59 عاما، وذلك عند الرجال والنساء على حد سواء (39,5 %).

وأكثر من 50 مليون بدين هم من البيض ، لكن اذا ما اخذت كل الفئات فان هذه المشكلة تطال خصوصا 47,8 % من ذوي البشرة السوداء (12,2 مليون شخص) و42,5 % من ذوي الأصول الأميركية اللاتينية (13,4 مليون شخص).

أما ذوو الأصول الآسيوية، فهم الأقل تعرضا لهذه المشكلة (10,8 % و1,2 مليون شخص).

وتقدر البدانة بحسب مؤشر كتلة الجسم. ويعد المرء بدينا عندما يتخطى مؤشره الثلاثين.

وتعتبر البدانة مشكلة كبيرة من مشاكل قطاع الصحة في الولايات المتحدة حيث تكلف 190 مليار دولار، وفق دراسة صادرة عن جامعة كورنل. كما أن ثلث الأطفال والمراهقين الأميركيين يعانون وزنا زائدا أو البدانة.

 

×