×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مراكز الرعاية النهارية والمربيات تزيد خطر إصابة الأطفال بمشكلات سلوكية

وجدت دراسة بريطانية أن مراكز الرعاية النهارية والمربيات تزيد خطر إصابة الأطفال بمشكلات سلوكية، مثل فرط الحركة.

ونقلت الدراسة التي نشرت في دورية (الطفل: الرعاية والصحة والنمو) البريطانية عن باحثين في قسم علم نفس الأطفال والمراهقين في جامعة أكسفورد البريطانية، برئاسة البروفسور ألن ستاين، أن "الأطفال الذين أمضوا مزيداً من الوقت في مراكز الرعاية النهارية كانوا أكثر عرضة للإصابة بفرط النشاط".

ووجدت أن "الأطفال الذين يمضون الوقت برفقة المربية أكثر عرضة للمعاناة من مشكلات مع نظرائهم"، وإلى ازدياد فرط حركتهم.

واستنتج الباحثون أن الأطفال الذين أمضوا وقتاً إضافياً في ملعب الحضانة كانوا يعانون من مشكلات أقل مع نظرائهم، في حين أن أولئك الذين كانوا يمضون وقتاً إضافياً برعاية أجدادهم كانوا أكثر معاناة من مشكلات مع نظرائهم.

وقد أجرى الباحثون دراستهم على 991 أسرة لمدة 51 شهراً، علماً أن الأطفال كانوا في بداية الدراسة في شهرهم الثالث.

 

×