×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

البريطانيات يؤجّلن تكوين أسرة بسبب تكاليف تربية الأطفال

أظهرت دراسة جديدة اليوم الاربعاء أن نحو نصف الأمهات الجدد في بريطانيا فوق سن الثلاثين عاماً الآن،وأن عددا قياسيا منهن اخترن تأجيل الإنجاب إلى ما بعد العقد الثالث من أعمارهن.

ووجدت الدراسة، التي أصدرها مكتب الاحصاءات الوطنية ونشرتها صحيفة "ديلي ميل"، أن غالبية الأمهات الجدد متزوجات، في حين أن نظيراتهن من العقد الثاني من العمر عازبات أو يعشن مع شريك.

وقالت إن ما يقرب من 360 ألف بريطانية في العقد الثالث من العمر أنجبن في العام الماضي، أي ما يعادل 49% منهن، وكانت 7 من أصل كل 10 منهن متزوجات، في حين أنجبت 369 ألف بريطانية في العقد الثاني من العمر، غير أن أوضاعهن العائلية كانت أقل استقراراً من نظيراتهن الأكبر سناً لكون 60% منهن تقريباً عازبات أو يعشن مع شريك.

وأضافت الدراسة أن متوسط عمر الأمهات الجدد في بريطانيا ارتفع بشكل قياسي ومن نحو 29 عاماً قبل سنتين إلى 30 عاماً الآن، بعد أن كان 26 عاماً سنة 1975، ووصل إلى ذروته عام 1944 وبلغ 29 عاماً وثلاثة أشهر.

واشارت إلى أن ارتفاع عدد النساء البريطانيات اللاتي يؤخرّن الانجاب إلى سن متأخرة يعود إلى جملة من الأسباب من بينها، زيادة مشاركتهن في التعليم العالي وقوة العمل، ومنحهن أولية لحياتهن المهنية، وارتفاع تكاليف تربية الأطفال، والخوف من فقدان الوظائف، وعوامل السكن، وعدم استقرار الزواج.

وقالت الدراسة إن 69% من الأمهات الجدد اللاتي أنجبن في العقد الثالث من أعمارهن العام الماضي كنّ متزوجات، بالمقارنة مع 37% من نظيراتهن في النصف الثاني من عقد العشرينات من العمر، ومع واحدة من كل خمس نساء من الفئة العمرية 20 إلى 25 عاماً.

 

×