واحد من كل 10 بريطانيين يُعاني من مرض 'السكري'

كشفت دراسة جديدة، اليوم الإثنين، أن واحداً من كل 10 بريطانيين يعاني من مرض السكري في بعض أجزاء من المملكة المتحدة، جراء ارتفاع معدلات البدانة فيها.

ووجدت الدراسة، التي نشرتها صحيفة "ديلي ميرور"، أن منطقة برنت، الواقعة شمال لندن، تملك أعلى معدل من أمراض السكري، حيث يعاني 10.5% من سكانها فوق سن 16 عاماً من المرض.

وقالت أن الغالبية العظمى من حالات مرض السكري هي من النوع 2، المرتبط بالبدانة وسوء النظام الغذائي وأنماط الحياة الروتينية.

وتوقعت الدراسة اصابة 5 ملايين بريطاني بمرض السكري بحلول عام 2025، وهو ضعف العدد المسجّل في 2008، مما سيضع أعباء اضافية على دائرة الخدمات الصحية الحكومية، والتي تنفق حالياً 10% من ميزانيتها على علاج السكري.

واشارت إلى أن واحداً من كل 4 بريطانيين يعاني حالياً من السمنة المفرطة، مما جعل البريطانيين الأكثر بدانة بين نظرائهم الأوروبيين.

واضافت الدراسة أن 3.8 مليون بريطاني يعانون من مرض السكري، إلى جانب 850 ألفاً آخرين مصابين بأعراضه لكن لا يعلمون بذلك.

ووجدت أيضاً أن 7.4% من المراهقين فوق سن 16 عاماً يعانون من السكري في جميع أنحاء بريطانيا، غير أن معدلات الإصابة بالمرض متقلبة ولا سيما في العاصمة لندن والتي تملك بعض أحيائها أعلى معدلات وأخرى أقل معدلات من نوعها في البلاد.