ثمار الخضروات أفضل للصحة من العصائر

أكدت خبيرة التغذية الألمانية أندريا شاوف أن تناول ثمار الخضروات أكثر فائدة للصحة من تناولها كعصائر؛ حيث غالباً ما يتم إضافة السكر والتوابل وغيرها من الإضافات إلى العصائر.

وأضافت شاوف من مركز استعلامات المستهلك بمدينة فرانكفورت، أن الثمار السليمة تتميز أيضاً بزيادة معدل الألياف الغذائية بها عن العصائر؛ حيث توجد هذه الألياف في قشرة الثمرة وأنسجتها، وبالطبع لا توجد القشرة في العصير.

وأردفت شاوف:"نظراً لأن الإنسان لا يقوم بالمضغ عند احتساء العصائر لاحتوائها على ثمار مهروسة بالفعل، لذا يقل تأثير الشعور بالشبع عند تناول الخضروات في صورة عصائر"، أي أن المعدة لن تشعر بالامتلاء نتيجة تناول كمية معيّنة من الجزر في صورة عصير مثلما يحدث عند تناول نفس الكمية في صورة ثمار سليمة.

ولكن إذا كان الإنسان لا يُفضل تناول أي أطعمة في الصباح أو كان في عجلة من أمره، أشارت الخبيرة الألمانية إلى أن بإمكانه حينئذٍ تناول كوب من عصير الخضروات، لافتةً :"لا بأس من القيام بذلك من آن لآخر".

وشددت شاوف على أهمية فحص محتويات العصير الموجودة في قائمة المكوّنات، موضحةً :"ينبغي على مَن يرغب في تناول عصير الخضروات أن يحرص على اختيار النوعيات غير المحتوية على السكر أو الملح أو المنكهات".

كما يُفضل أيضاً اختيار العصائر المصنوعة من ثمار عضوية، موضحة فائدتها: "الخضروات العضوية يتم زراعتها دون إضافة مبيدات حشرية أو تعديلات وراثية".