دراسة: ضغط الدم الطبيعي يقلل خطر السكتة الدماغية بنسبة 60%

أكدت كل من الجمعية الألمانية لمساعدة مرضى السكتة الدماغية والجمعية الألمانية لطب الأعصاب، أن الأشخاص الذين يتبعون أسلوب حياة صحي أقل عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأوضحت الجمعيتان أن أسلوب الحياة الصحي الذي يتمثل في التغذية السليمة وممارسة الأنشطة البدنية وعدم التدخين يُسهم في تمتع الإنسان بنسب طبيعية لضغط الدم والسكر والكوليسترول، وذلك استنادا إلى دراسة أمريكية حديثة استغرقت نحو خمس سنوات وشملت 22 ألف و914 شخصاً يزيد عمرهم على 45 عاماً.

وخلال هذه الدراسة توصل الباحثون إلى أن النسب الطبيعية لضغط الدم هي العنصر الأكثر تأثيراً على الصحة؛ حيث إنها تسهم في تقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 60 %، بينما يعمل عدم التدخين على تقليل هذا الخطر بنسبة 40 %.

وبالنظر إلى بيانات الدراسة، حدثت الإصابة بالسكتة الدماغية لدى ثلاثة أشخاص من 2000 شخص تم فحصهم ممن يعانون من ارتفاع شديد في ضغط الدم، في حين أصيب بها شخص واحد فقط ممن يتمتعون بضغط دم طبيعي. وأكدت الجمعيتان أن الأدوية تعمل على علاج ارتفاع ضغط الدم جيداً، لذا ينبغي على المرضى الاستفادة من هذه الإمكانية العلاجية.