×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

طفرة جينية تفسر علاقة الأمراض ببعضها

تضمنت دراسة حديثة قادتها جامعة بنسلفانيا الأميركية حالة طفرة جينية تحمي ضد بعض الأمراض المعدية القاتلة، على الأرجح، ويبدو أنها تزيد من خطورة تطوير حالة من الضعف المزمن.

وتوجد مثل هذه العلاقة بين الملاريا وفقر الدم المنجلي. فالأفراد الذين يحملون جيناً يقاوم المرض الأخير، يحملون أو مصابون بالمرض الأول، أي فقر الدم المنجلي، وأشارت أدلة علمية، أخيراً، إلى أن الأشخاص الذين يمتلكون مقاومة ضد "داء المثقبيات الأفريقي"، أو مرض النوم، ميالون لتطوير أمراض الكلى المزمنة.

وهذا الأمر يمكنه تفسير معاناة الكثير من الأفارقة السود، الذين تنبع أصولهم من مناطق يتفشى فيها داء النوم، من أمراض الكلى بمعدلات مرتفعة.

 

×