دراسة: عمليات التجميل تظهر نقصاً بالعمر ولا تزيد الجاذبية إلا بشكل طفيف

توصل باحثون كنديون إلى استنتاج يفيد بأن عمليات التجميل في الوجه تنقص 3 سنوات من العمر فقط ولا تزيد الجاذبية إلا بشكل طفيف جداً.

وأجرى الباحث جوشوا زيم، من كلية الطبّ في جامعة تورنتو، والذي يعمل حالياً في معهد العين والأذن والحنجرة في منهاتن، دراسة عرض فيها مع زملائه صوراً لـ49 مريضاً خضعوا لجراحات تجميل في الوجه بين 4 يوليو 2006 و22 يوليو 2010، على 50 مشاركاً ليسوا على معرفة بأصحاب الصور وطلب منهم تقدير عمر الأشخاص في الصور وتحديد مدى جاذبيتهم على سلّم من 1 إلى 10.

وأظهرت الدراسة أن معدل العمر الذي قدره المشاركون كان أقل بـ3.1 سنوات من العمر الحقيقي لأصحاب الصور.

وكان من اللافت أن الزيادة في الجاذبية حسب تقدير المشاركين كانت قليلةً جداً وبالكاد تذكر لدى المقارنة بين الصور ما قبل العمليات وما بعدها.

ونشرت الدراسة في دورية الرابطة الطبية الأميركية لجراحة تجميل الوجه.

 

×