الأثير أم الإنترنت .. أيهما أفضل للاستماع إلى الراديو

تزخر متاجر الإلكترونيات بأنواع متنوعة من أجهزة الراديو منذ فترة طويلة. ولم يعد الأمر يقتصر على راديو FM فحسب، بل يتوافر الآن الراديو الرقمي (DAB+) أو راديو الإنترنت أو الأجهزة المشتركة التي تجمع بين كل هذه الوظائف.

وأوضحت مجلة «تست» الصادرة عن هيئة اختبار السلع والمنتجات بالعاصمة الألمانية برلين، أنه في حالة شراء راديو الإنترنت فإن المستخدم سوف يستفيد من أكثر من 20 ألف محطة إذاعية على شبكة الإنترنت، لكن يجب أن يضع في حسبانه ضرورة القيام بعملية إنشاء وإعداد شاقة، ولا يجوز لقوائم المحطات الإذاعية التي لا نهاية لها أن تثبط من همته وعزيمته.

وبالإضافة إلى ذلك، يجب توصيل أجهزة راديو الإنترنت بالشبكة العنكبوتية عن طريق كابل شبكة أو عبر شبكة WLAN اللاسلكية. أما أجهزة الراديو الرقمية (DAB+) فإنها تكون جاهزة للاستقبال بعد تشغيلها مباشرة؛ لأن الاستقبال يتم عن طريق الهوائي مثل راديو FM. ومع ذلك فإن عروض البرامج في حالة الإذاعة الرقمية غالباً ما تكون قليلة للغاية في المناطق الريفية.

وقام خبراء مجلة «تست» الألمانية باختبار جودة صوت الراديو عبر الطرق المختلفة للبث الإذاعي. وظهرت أفضل جودة للصوت عند استعمال وصلة الكابل الرقمي (DVB-C) وعن طريق الاستقبال الرقمي للأقمار الصناعية (DVB-S). ولكن عند الاستماع للراديو يتعين على المستخدم في كلتا الحالتين أن يقوم بتوصيل جهاز الاستقبال (الريسيفر) المعني بأحد الأجهزة أو السماعات الفعالة، إذا لم يكن يرغب في الاستماع عن طريق سماعات التلفاز.

ومقارنة بوصلة الكابل الرقمي (DVB-C) والاستقبال الرقمي للأقمار الصناعية (DVB-S) يظهر فقدان في الصوت مع الراديو الرقمي (DAB+)؛ لأنه يتم ضغط البيانات بشدة، مما يؤدي إلى تدهور الصوت. وتكون جودة الصوت مشابهة لطرق الاستقبال عن طريق كابل تناظري والنطاق الموجي FM والإنترنت. وعلى النقيض من تقنية البث التناظري فإن الراديو الرقمي (DAB+) يكون خالياً من التشويش، كما قد يظهر الكثير من المعلومات الإضافية في شاشة الراديو. ولمثل هذه الأسباب فإن مستقبل راديو FM لم يعد مؤكد.

وتوجد هناك اختلافات كبيرة فيما يتعلق بتجهيزات أجهزة الراديو، فعلى سبيل المثال لم تَعد بعض أجهزة الراديو الرقمي (DAB+) أو راديو الإنترنت توفر النطاق الموجي FM منذ فترة طويلة، كما أن هناك بعض أجهزة الراديو الرقمي (DAB+) لا تشتمل على جهاز التحكم عن بُعد. وعلى الجانب الآخر هناك بعض الموديلات من أجهزة راديو الإنترنت لا تدعم خاصية التحكم عن طريق الهواتف الذكية بواسطة التطبيقات.

ويتعين على المستخدم دراسة قائمة التجهيزات بعناية إذا كان يهتم بمكونات معينة مثل قاعدة الإرساء ووصلة USB وبطارية للتشغيل الجوال أو وظائف أخرى مثل خاصية إرجاء الاستماع إلى برامج الراديو إلى وقت لاحق.

وتمتاز أجهزة الراديو الرقمي (DAB+) وراديو الإنترنت بسهولة الاستعمال، كما تشتمل بعض الموديلات على شاشة لمسية ملونة، التي يمكن أن تعرض غلاف الألبوم وخرائط الطقس وجداول مباريات كرة القدم وبيانات إذاعة المرور وعناوين الصفحات الرئيسية في الصحف والمجلات.

 

×