القيادة في الزحام تضر بالقابض

يضطر قائد السيارة عند السير في الطرقات المزدحمة بداخل المدن إلى القيام ببدء السير وكبح السيارة باستمرار، وغالباً ما يصحب ذلك قيام السائق بفصل ووصل الحركة عن طريق دواسة القابض، وهو ما يؤدي إلى فرط سخونة بطانات القابض وتآكلها.

ويحدث نفس الأمر أيضاً مع بطانات المكابح؛ نظراً لكثرة التوقف وبدء السير في الازدحامات والتكدسات المرورية. وفي مثل هذه الأحوال ينصح خبراء الهيئة الفنية الألمانية لمراقبة الجودة (TÜV Nord) قائدي السيارات بضرورة التعامل بشكل محافظ للغاية عند استعمال دواسة القابض.

وأوضح الخبراء الألمان أنه يتم الحفاظ على البطانات عندما يقوم قائد السيارة بنقل التعشيقات بسرعة وبرفق في نفس الوقت. وتحذر الهيئة الفنية الألمانية لمراقبة الجودة من ترك القدم على دواسة القابض بينما التعشيقة مختارة، لأن ذلك يساعد على زيادة معدل التآكل.

ويوصي الخبراء عند قيادة السيارات في التكدسات والازدحامات المرورية التي يكثر بها التوقف وبدء السير بالنقل إلى تعشيقة أدنى والإقلال من الضغط على دواسة القابض قدر الإمكان.

 

×