الصيف فرصة ذهبية لتدريب الطفل على استخدام المرحاض

أكدّ طبيب الأطفال أولريش فيغلر أن فصل الصيف يُعد بمثابة فرصة ذهبية لتدريب الطفل على استخدام المرحاض والاستغناء عن الحفاضات؛ حيث يُمكن للآباء استغلال ارتفاع درجات الحرارة وارتداء الطفل لملابس خفيفة خلال هذا الفصل في تسهيل هذه المهمة على أنفسهم.

وأردف فيغلر، عضو الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين بمدينة كولونيا، أنه عادةً ما تظهر لدى الطفل قدرة طبيعية على إدراك عملية الإخراج والمكان المخصص للقيام بها عند بلوغه عامين إلى ثلاثة أعوام، لذا يوصي الآباء بضرورة أن يحاولوا استغلال ذلك ويدعموا إدراك مفهوم النظافة لدى طفلهم.

ويضرب الطبيب الألماني مثالاً لكيفية القيام بذلك بأنه إذا أشار الطفل مثلاً إلى حفاضته الممتلئة، يجب على الآباء حينئذٍ دعم سلوك الطفل ببعض عبارات المدح كأن يقولوا له مثلاً :"أحسنت .. لقد قمت بعمل رائع!".

ويلتقط هيرمان جوزيف كال، عضو الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين بمدينة كولونيا، طرف الحديث، موضحاً أن أنسب وقت لتدريب الطفل على استخدام المرحاض والاستغناء عن الحفاضات، هو عندما يلاحظ الآباء أن طفلهم يرغب في استطلاع البيئة المحيطة به والاستعلام عن كل ما يوجد بها وأن يلاحظوا أيضاً أنه أصبح مدركاً لإجاباتهم.

ويضرب كال أمثلة للأسئلة التي قد يطرحها الطفل في هذا الصدد بأنه قد يستفسر مثلاً عن السبب الذي يُلزمه بعدم الاستمرار في ارتداء الحفاضات بعد ذلك وكذلك سبب اضطراره للحفاظ على نظافته دائماً.

وأوضح الطبيب الألماني أنه يُمكن للآباء الإجابة على مثل هذه الاستفسارات بأن يقولوا مثلاً :"لقد أصبحت الآن كبيراً، ولست بحاجة للحفاضة ويُمكنك استخدام المرحاض"، أو "لأنه يتوجب عليك الاعتناء ببشرتك، كي تبدو نظيفة وتقي نفسك من الأمراض".

وأكدّ كال أنه من الأفضل أن يحاول الآباء التعامل مع طفلهم دائماً من خلال المدح، لاسيما امتداح أنه أصبح قادراً على الحفاظ على نظافته، محذّراً بقوله :"لا يجوز للآباء ممارسة أي ضغط على طفلهم لتحقيق ذلك".

وأكدّ كال أن توجيه اللوم للطفل عند قيامه بشيء خاطئ أو عدم تحكمه في نفسه حتى يصل إلى المرحاض لن يُجدي نفعاً على الإطلاق، لافتاً إلى أنه يجب أن يعلم الآباء أن مدى تحكم طفلهم في عملية الإخراج يتحدد وفقاً لمرحلته العمرية ودرجة تطوره الذهني.

وأردف الطبيب الألماني أنه غالباً ما يتسنى للأطفال الحفاظ على نظافتهم والقيام بعملية الإخراج في المرحاض عند بلوغهم ثلاثة أعوام، لكن قد يستمر تبولهم اللإرادي خلال فترات الليل حتى خمسة أعوام.

 

×