الاستفسار عن الأسباب ضروري قبل خلع الأسنان

أوصى طبيب الأسنان الألماني غريغور بورنيس المرضى بضرورة الاستفسار بشكل مفصل عن أسباب خلع أحد الأسنان وعدم الإبقاء عليه.

ويضرب بورنيس من مركز صحة الأسنان التابع للاتحاد الألماني للهيئات الاستشارية المستقلة بالعاصمة برلين، أمثلة لأسباب اللجوء إلى خلع الأسنان بأن يكون السن مثلاً قد تحرك من موضعه نتيجة الإصابة بالتهاب دواعم السن في مراحله المتقدمة أو نتيجة إصابة الجذر بالتهاب شديد.

وأكدّ طبيب الأسنان الألماني على ضرورة أن يستعلم المرضى من طبيبهم عن المخاطر والعواقب الناتجة أو الظواهر المصاحبة لعملية خلع الأسنان هذه، مشدداً على ضرورة الاستعلام أيضاً عن نوعية المخدر الذي يتم استخدامه معه أثناء عملية الخلع وإذا كان سيتم إجراء خياطة جراحية له أم لا وكذلك مدة بقاء الجرح لديه بعد الخلع.

وأوصى بورنيس المرضى بعدم الاكتفاء بالمعلومات التي يُصرح بها الطبيب، لكن ينبغي عليهم طرح بعض الأسئلة عليه للتحقق من مدى ضرورة خلع هذا السن، :"ما هو تشخيص الحالة بالتحديد؟ هل يتحرك السن أم أنه مصاب الالتهاب؟ هل وجود السن بهذا الوضع يعيق تركيب طقم أسنان؟".

وأردف الطبيب الألماني أنه يُمكن للمريض أيضاً طرح هذه الأسئلة بشكل عكسي، كأن يسأل الطبيب مثلاً :"ما هي المدة التي يُمكن الاحتفاظ خلالها بالسن، إذا لم أقوم بخلعه الآن؟" وبذلك يُمكن للمريض التحقق قدر الإمكان من أنه قد فهم جيداً السبب المؤدي إلى خلع هذا السن ومن عدم وجود بديل لذلك.

وإذا لم يقتنع المريض بالأسباب التي قدمها له الطبيب لتبرير اقتراحه بخلع السن، ينصحه بورنيس حينئذٍ بضرورة رفض الخضوع لهذا الإجراء في نفس اليوم واستشارة طبيب آخر لمعرفة رأيه.

 

×