اكتشاف 15 نوعا جديدا من الطيور في الامازون

اكتشف فريق من العلماء 15 نوعا جديدا من الطيور في الامازون في البرازيل، ويعتبر هذا الاكتشاف الاكبر في مجال علم الطيور في البرازيل في السنوات ال140 الاخيرة، على ما قال لويس فابيو سيلفيرا عالم الطيور في جامعة ساو باولو لوكالة فرانس برس.

واضاف سيلفيرا "يتم اكتشاف 3 او 4 انواع من الطيور سنويا في العالم. ومن المفاجئ اننا اكتشفنا 15 نوعا وهذا يثبت غنى التنوع الحيوي في الامازون وضرورة الحفاظ عليه".

ويعيش بعض تلك الطيور في شرق الامازون (في ولايتي بارا وماتو غروسو) "في بيئات محدودة جدا وهو مهدد بالانقراض بسبب قطع الشجار"، على حد قول العالم.

وقد تمكن العلماء من رصد تلك الطيور بفضل تغريدها الفريد من نوعه الذي لم يسمعوا مثله من قبل.

وسيتم وصف تلك الطيور بكل تفاصيلها في مقالات علمية ستنشر في تموز/يوليو في نسخة خاصة من كتاب "هاندبوك اوف ذي بيردز اوف ذي وورلد" (دليل عن الطيور في العالم) الذي يعتبر المرجع الرئيسي لعلماء الطيور في العالم اجمع.

يذكر ان 11 نوعا من انواع الطيور الجديدة موطنه البرازيل، فيما تعيش 4 انواع اخرى في بيرو وبوليفيا ايضا.

وهذا الاكتشاف هو الاكبر منذ العام 1871 عندما نشر كتاب للنمسوي اوغوست فون بيلزيلن شمل 40 نوعا من الطيور جمعها العالم النمسوي جوهان ناتيرير في الامازون البرازيلية.

 

×