×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

النساء أكثر اكتئاباً من الرجال بسبب توليهنّ مهاماً عديدة

ذكرت دراسة بريطانية أن الإضطرابات النفسية أكثر شيوعاً بنسبة 20 إلى 40% لدى النساء من الرجال جراء التوتر الذي يتعرضن له بسبب توليهنّ مهاماً عديدة.

وقال البروفسور، دانيال فريمان، وهو عالم نفسي من جامعة أكسفورد، في دراسة نشرت بعنوان "الجنس المتوتر: الكشف عن الحقيقة حول الرجال والنساء والصحة النفسية" (Stressed Sex: Uncovering the Truth about Mean, Women, and Mental Health)، إن التحقيق الأول المنهجي لاستطلاعات صحية نفسية وطنية، أظهرت أن الاضطرابات النفسية أكثر شيوعاً بنسبة 20 إلى 40% لدى النساء من الرجال.

وأوضح فريمان أن التوتر الناجم عن الضغط على النساء لأداء أدوار عديدة هو عامل أساسي لارتفاع معدلات الاكتئاب، والرهاب لديهنّ.

وأشار إلى أن "النساء يصبن بمعدلات أكثر ارتفاعاً من التوتر جراء المتطلبات المرافقة لأدوارهنّ الاجتماعية".

وقال فريمان أنه "يُتوقع من المرأة أن تكون الراعية، ومربية المنزل، والعاملة، كما يطلب منها في الوقت عينه أن يكون جسمها رشيقاً، ومظهرها مثالياً".

وأضاف "علماً أن العمل المنزلي يتم تقليل أهميته، ونظراً إلى أن النساء غالباً ما يتقاضين رواتب أقل، ويجدن صعوبة في التقدم في وظائفهنّ، ويتعيّن عليهنّ القيام بعدة أدوار في آن، ويتم إمطارهنّ بصور عن المرأة "المثالية".. فمن الطبيعي أن يكون لهذه العوامل أثر نفسي عليهن"، لافتاً الى ان "هذه العوامل تشكل عناصر ضغط قد تجعل النساء يشعرن بانهنّ أخفقن، وبأنهن لا يملكن مكونات النجاح الضرورية، وبأنه تم التخلي عنهنّ".

وأوضح أن "هذا النوع من المشاعر قد يؤدي إلى مشاكل نفسية مثل القلق والاكتئاب".

وقال دانيال فريمان، والكاتب الآخر للدراسة، البروفسور جيسون فريمان، من قسم العلوم النفسية في جامعة أكسفورد، إن النساء يعانين معدلات أكثر ارتفاعاً من الاكتئاب، والرهاب، والأرق، والضغط ما بعد الصدمة، واضطرابات الأكل.

غير أنهما أشارا إلى أن الرجال يعانون أكثر من مشكلات تعاطي الكحول والمخدرات، والسيطرة على الغضب.

وقال جيسون فريمان إنه "حتى بالنسبة إلى المشاكل الأكثر شيوعاً لدى النساء، مثل القلق والاكتئاب، فإنها تؤثّر أيضاً في عدد كبير من الرجال".