×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

20% من القاصرين في الولايات المتحدة يعانون اضطرابا عقليا

اظهرت دراسة موسعة اجرتها السلطات الصحية الفدرالية الأميركية أن 20 % من القاصرين في الولايات المتحدة يعانون اضطرابا عقليا كالقلق والاكتئاب والنقص في التركيز.

وكتب معدو الدراسة التي اجريت بين العامين 2005 و2011 ان "ما بين 13و 20% من الاطفال في الولايات المتحدة الذين تتراوح اعمارهم بين 3 سنوات و17 سنة يعانون اضطرابا عقليا"، والوضع الى أسوأ.

وبينت الدراسة ان النقص في التركيز هو الاضطراب الاكثر شيوعا (6,8% من القاصرين)، يتبعه الاضطرابات السلوكية (3,5%) والقلق (3%) والاكتئاب (2,1%) والتوحد (1,1%) ومتلازمة توريت (0,2%).

واوضح الباحثون من المراكز الفدرالية للسيطرة على الامراض والوقاية منها ان اعراض الاضطرابات العقلية تتفاقم مع التقدم في السن وقد تشمل صعوبة في اللعب والتعلم والنطق والسيطرة على المشاعر.

وتظهر الاعراض الاولى عادة في الطفولة وقد تتبعها اعراض اخرى في مرحلة المراهقة.

وبينت الدراسة ان التوحد يظهر لدى الاطفال، ولا سيما الصبيان، الذين تتراوح اعمارهم بين 6 سنوات و11 سنة.

وتبين ايضا ان 4,7% من المراهقين (بين 12 و17 سنة) يستهلكون المخدرات بانتظام وأن 4,2% منهم يدمنون الكحول و2,8% منهم التدخين.

ويعتبر الصبيان معرضين اكثر من الفتيات لاضطرابات التركيز والاضطرابات السلوكية والتوحد والقلق ومتلازمة توريت وادمان التدخين والانتحار شائع أكثر في صفوف المراهقين الذكور.

لكن المراهقات معرضات اكثر للاكتئاب وادمان الكحول.

وسنة 2010، كان الانتحار السبب الثاني لوفيات المراهقين، بعد حوادث السير، بحسب هذه الدراسة.