أسلوب الحياة الصحي يقي من الأزمات القلبية أكثر من الأدوية

أكدت الجمعية الألمانية لطب القلب أن إتباع أسلوب حياة صحي يقي مرضى القلب من الأزمات القلبية والسكتات الدماغية أكثر من تناول الأدوية.

وشددت الجمعية، التي تتخذ من مدينة دوسلدورف مقراً لها، على ضرورة أن تأتي ممارسة الأنشطة الحركية وإتباع نظام غذائي صحي والإقلاع عن التدخين في مقدمة أسلوب العلاج الذي يتبعه مرضى القلب.

وأضافت الجمعية الألمانية :"يُمكن تجنب الإصابة بنصف أمراض القلب والأوعية الدموية وحالات الوفاة الناتجة عنها، فقط من خلال تعديل أسلوب الحياة لأسلوب صحي، ودون حتى تناول قرص واحد من الأدوية".

وأوضحت الجمعية أن الإقلاع عن التدخين وحده يُساعد في الحد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بمعدل النصف تقريباً، لافتةً إلى أنه قد ثبت أن تدخين سيجارة واحدة يتسبب في تقصير عمر الإنسان بمعدل 30 دقيقة تقريباً.

وأوصت الجمعية الألمانية الأشخاص، الذين يرتفع لديهم خطر الإصابة بالأزمات القلبية أو السكتات الدماغية كمَن يعانون مثلاً من زيادة الوزن أو المصابين بالفعل بأحد أمراض القلب والأوعية الدموية، بضرورة إتباع النظام الغذائي المعروف باسم نظام البحر المتوسط؛ حيث يتميز هذا النظام بتناول كميات كبيرة من الخضروات مع الإقلال من اللحوم واستخدام زيت الزيتون بدلاً من الدهون الحيوانية.