×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

أمل جديد لعلاج سرطان البنكرياس باستخدام جراثيم مشعة

أثبتت جراثيم ليستيريا وضعت عليها مؤشرات مشعة فعاليتها في معالجة سرطان البنكرياس، بعدما هاجمت الخلايا السرطانية بصورة انتقائية عند الفئران التي أجريت عليها التجارب، حسب ما جاء في دراسة جديدة.

وقد سمحت هذه الجراثيم باستحداث علاج إشعاعي مستهدف، وخفضت إلى حد كبير عدد الخلايا السرطانية التي تنتقل من عضو إلى آخر عند الفئران المعدلة جينيا بحيث تصاب بورم خبيث في البنكرياس مشابه لذلك الذي يصيب البشر.

ولم تهاجم الجراثيم الأنسجة السليمة، على ما أكد القيمون على هذه الدراسة التي نشرت في الولايات المتحدة في مجلة "بروسيدينغز أوف ذي ناشنل أكاديمي أوف ساينسس".

وقالت كلوديا غرافكمب القيمة الرئيسية على هذه الأبحاث والأستاذة المساعدة في كلية ألبرت آينشتاين للطب في نيويورك "نجحنا في تخفيض عدد الخلايا السرطانية بنسبة 90% خلال التجارب الأولى".

ويعتبر سرطان البنكرياس من أكثر السرطانات فتكاً، والجراحة هي العلاج الوحيد المتوفر حالياً للقضاء على هذا السرطان، لكن ينبغي تشخيص الورم في مراحل مبكرة قبل أن ينتقل إلى أعضاء أخرى، لكن نادرا ما يشخص هذا المرض في بداياته، إذ إن أعراضه لا تكون ملحوظة.