العمل المكتبي يحتاج إلى نظارة طبية خاصة

أوصت جمعية "الرؤية الجيدة" الألمانية موظفي العمل المكتبي باستخدام النظارات المُخصصة للعمل أمام شاشة الكمبيوتر، كي يقوا أنفسهم من الإصابة بـ "متلازمة العين المكتبية"، التي تظهر أعراضها في الإصابة بعدم وضوح الرؤية وتقيّد المجال البصري وتراجع القدرة على الإبصار والشعور بحرقة وإجهاد بالعين.

وأوضحت الجمعية، التي تتخذ من العاصمة برلين مقراً لها، أن المسافة بين العين وشاشة الكمبيوتر غالباً ما تتراوح بين 40 إلى 100 سنتيمتر. لذا يحتاج موظفو العمل المكتبي، لاسيما الذين يعانون من خلل في انكسار الضوء على أعينهم ويعملون لساعات طويلة أمام شاشة الكمبيوتر، إلى نظارة مصممة خصيصاً لهذا الغرض.

وأكدت الجمعية أن نظارات القراءة العادية أو حتى النظارات ثنائية البعد البؤري لا تتناسب أيضاً مع العمل أمام شاشة الكمبيوتر؛ كونها غير مُصممة لهذا الغرض، مشيرةً إلى أن النظارات المُخصصة للعمل أمام شاشة الكمبيوتر تُمثل الوسيلة الأنسب لهؤلاء الموظفين، موضحةً فوائدها :"تجمع هذه النوعية من النظارات بين العديد من الوظائف التصحيحية؛ حيث تعمل على تصحيح النظر للمسافات القصيرة والمتوسطة، فضلاً عن أنها تُتيح رؤية مُريحة للعين، إذا ما التزم الموظف بالجلوس أمام الشاشة بشكل صحيح".

وكي يُجدي ارتداء هذه النوعية من النظارات نفعاً، أوضحت الجمعية :"من المهم أن تتناسب مواصفات هذه النظارة مع كل شخص؛ حيث يتم تصميمها وفقاً للمرحلة العمرية لكل شخص وقوة الإبصار لديه وكذلك الظروف المحيطة به في مكان العمل". ونظراً لأنه عادةً ما تشتمل مكاتب العمل على أكثر من مصدر للضوء؛ لذا أوصت الجمعية الألمانية باستخدام النظارات ذات الطبقات العاكسة للضوء.

وبالنسبة لموظفي العمل المكتبي، الذين يرتدون عدسات لاصقة، أكدت الجمعية الألمانية على ضرورة ألا يستغنوا عن هذه العدسات أثناء العمل أمام الكمبيوتر، مشددةً على ضرورة الانتباه إلى بعض الأشياء، من بينها مثلاً الالتزام بالرمش بالعين بصورة منتظمة أثناء العمل أمام شاشة الكمبيوتر.

وأوضحت الجمعية الألمانية أن عملية الرمش الطبيعية للعين هذه تعمل على توزيع المادة الدمعية داخل العين، ما يحافظ على رطوبتها وحمايتها من الالتهابات. ولكن يقل معدل الرمش بشكل كبير أثناء العمل أمام شاشة الكمبيوتر؛ حيث غالباً ما يقوم الموظفون بالرمش بأعينهم بمعدل خمس مرات أقل مما يجب؛ ومن ثمّ يُصابون بجفاف العين.

لذا أوصت جمعية الرؤية الجيدة موظفي العمل المكتبي، لاسيما مرتدي العدسات اللاصقة، بضرورة حماية أعينهم أثناء العمل أمام شاشة الكمبيوتر من خلال استخدام قطرات العيون المرطبة مثلاً، لافتةً إلى أن العدسات اللاصقة المصنوعة من مواد تُحافظ على رطوبة العين كمادة (سليكون هيدروجيل) مثلاً، تُعد مثالية لهذا الغرض.

 

×