×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

زيادة الوزن مضرة للقلب حتى لدى النساء النحيفات

ذكرت دراسة بريطانية أن زيادة الوزن مضرة بالقلب، حتى لدى النساء النحيفات.

وأفادت الدراسة التي نشرت في دورية "بي إم سي ميديسن" الطبية أنه مع كل زيادة 5 وحدات في مؤشر كتلة الجسم، يزداد خطر إصابة النساء بأمراض القلب بنسبة 23%،أي ما يعادل التقدم بالسن عامين ونصف.

وتابع باحثون من جامعة أكسفورد حالات مليون و200 ألف امرأة في إنكلترا واسكتلندا على مدى 10 سنوات.

ووجدوا أن خطر إصابتهنّ بداء شريان القلب التاجي لا يزداد مع تقدمهنّ في السن فحسب، بل أيضاً مع ارتفاع، ولو طفيف، في مؤشر كتلة الجسم.

يشار إلى أن مؤشر كتلة الجسم هو المقياس المتعارف عليه عالمياً لتمييز الوزن الزائد عن السمنة وعن النحافة، وهو عبارة عن العلاقة بين وزن الشخص وطوله، وقد حددت منظمة الصحة العالمية المؤشر الطبيعي بين 18.5 و25.

وأشاروا إلى أن واحدة من بين كل 11 امرأة من اللواتي يبلغ مؤشر كتلة جسمها 21، سيتم إدخالها إلى المستشفى أو ستتوفى جراء داء شريان القلب التاجي بين عمر الـ55 والـ74.

غير أنهم أشاروا إلى أن خطر الوفاة بداء شريان القلب التاجي بين سني الـ55 والـ74 يزداد بشكل تصاعدي مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم، ليشمل امرأة من بين 6 من اللواتي يبلغ مؤشر كتلة جسمهنّ 34.

 

×