×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

البريطانيون لا يحبون الجنس أيام الثلاثاء

أظهرت دراسة جديدة اليوم الجمعة، أن الغالبية الساحقة من البريطانيين لا تحب ممارسة الجنس أيام الثلاثاء، ويفضلونها أيام الجمعة والسبت وقبل الساعة الـ 11:00 ليلاً.

ووجدت الدراسة، التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل"، أن 4% فقط من البريطانيين يمارسون الجنس أيام الثلاثاء، في حين تفضل غالبيتهم ممارسته ليلة الجمعة من دون اطفاء أنوار غرف النوم ولمدة تصل إلى 23 دقيقة.

وقالت إن 88% من الرجال البريطانيين و66% من النساء البريطانيات يفضلون الجنس على أضواء غرف النوم رغبة منهم في رؤية مفاتن أجساد بعضهم البعض.

واضافت الدراسة أن 36% من البريطانيات يفضلن الجنس بعد إطفاء أنوار غرف النوم جراء عدم ثقتهن بأجسادهن، في حين اعترفت 19% منهن بأنهن يصبحن أكثر جسارة وحميمية بعد اطفاء الأنوار.

وأشارت إلى أن الرجال البريطانيين يصرّون على أنهم يحرّضون على الجنس في 79% من الوقت، في حين تصرّ النساء البريطانيات على أنهن المسؤولات عن الخطوة الأولى وبنسبة 46% من الوقت.

ووجدت الدراسة أيضاً أن 73% من الرجال البريطانيين لا يرفضون الاستجابة لطلب شريكات حياتهم إذا كان يتعلق بالجنس بالمقارنة مع 46% من النساء البريطانيات، غير أن 30% منهن يرفضن تلبية مثل هذا الطلب من قبل رجالهن في العديد من المرات.

وقالت إن السبب الأكثر شيوعاً لرفض الجنس هو التعب بالنسبة إلى 62% من الرجال البريطانيين و59% من النساء البريطانيات، غير أن التذرع بحجة وجع الرأس لتجنبه صارت من الماضي ولا يستخدمها الآن سوى 1% من الجنسين.

واضافت الدراسة أن 37% من البريطانيين يفضلون ممارسة الجنس يوم السبت، و23% يوم الجمعة، و16% يوم الأحد، و8% يوم الاثنين، و7% يوم الأربعاء، و6% يوم الخميس، و4% فقط يوم الثلاثاء.