×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

لندن عاصمة الأرق في بريطانيا

صنّفت دراسة جديدة، اليوم الثلاثاء، لندن عاصمة الأرق في بريطانيا، لكون سكّانها ينامون أقل عدد من الساعات مقارنة مع نظرائهم في المدن البريطانية الأخرى.

وأظهرت الدراسة، التي نشرتها صحيفة (ديلي ميل)، أن مبيعات العقاقير المساعدة على النوم ارتفعت بنسبة كبيرة نتيجة معاناة الكثير من البريطانيين من قلة النوم، واعترف واحد من كل 5 منهم بأنه ينام لمدة ساعتين فقط ليلة الأحد تحديداً.

وقالت إن مبيعات الأدوية والأقراص العشبية المساعدة على النوم ارتفعت بنسبة 20% في بريطانيا خلال الأشهر الستة الأخيرة حتى مارس من هذا العام، بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، وبنسبة 36% بالمقارنة مع الفترة من أسبتمبر إلى مارس 2010 ـ 2011.

وأضافت الدراسة أن البريطانيين يكافحون على نحو متزايد للذهاب إلى النوم بسبب انتشار ثقافة غرف النوم الإلكترونية، جرّاء استخدامهم الهواتف الذكية وأجهز آيباد في أسرّتهم، فضلاً عن ساعات العمل الطويلة وإلى وقت متأخر ليلاً.

واحتلت لندن المرتبة الأولى على لائحة أكثر المدن البريطانية التي يعاني سكانها من الأرق، تلتها مدينة مانشستر في المرتبة الثانية، وغلاسكو في المرتبة الثالثة، وليدز في الرابعة، ونيوكاسل في الخامسة.

وجاءت مدينة كارديف في المرتبة السادسة، تلتها ليفربول في السابعة، ونوريتش في الثامنة، وشيفيلد في التاسعة، فيما حلّت مدين بيرمنغهام في المرتبة العاشرة والأخيرة.