×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الانشغال بالعمل والحياة يمنع البريطانيين من التعرف على جيرانهم

أظهرت دراسة جديدة اليوم الاثنين إن الانشغال بالعمل وتلبية متطلبات الحياة يمنع معظم البريطانيين من التعرف على جيرانهم حين ينتقلون إلى بيوت جديدة.

ووجدت الدارسة، التي نشرتها صحيفة ديلي ميل، أن واحداً فقط من كل ثلاثة بريطانيين يكلّف نفسه عناء التعرف على جيرانه حين ينتقل للعيش في حي جديد بحجة الانشغال الشديد.

وقالت إن واحداً من كل خمسة بريطانيين اضطر للقاء جيرانه لطلب المساعدة فقط، في حين لا يعرف ربعهم أسماء جيرانهم، وتتذرع الغالبية بحجة الانشغال للتعرف على الناس الذين يسكنون بجوار منازلهم، ويخشى آخرون من عدم وجود أي قواسم مشتركة مع جيرانهم.

واضافت الدراسة أن الكثير من البريطانيين يعتبرون جيرانهم بمثابة وكلاء للرعاية ويقصدونهم فقط عندما يحتاجون إلى مساعدة، في حين يتعرف واحد من كل خمسة منهم على جاره حين يتسلم الرسائل أو الطرود البريدية المسجلة بالنيابة عنه حين يكون خارج منزله.

واشارت إلى أن واحداً من كل أربعة بريطانيين اعترف بأنه مشغول جداً للتعرف على جيرانه و 17% بأنهم لا يشاهدون جيرانهم أبداً لإلقاء التحية عليهم، في حين يجد واحد من كل ثلاثة منهم الوقت للتعرف على جيرانهم حين ينتقل للعيش في حي جديد.

ووجدت الدراسة أيضاً أن 50% من البريطانيين لا يعرفون جيرانهم ولا يملك واحد من كل أربعة منهم أية فكرة عن أسمائهم لحجج تتعلق بضيق الوقت أو المخاوف من عدم وجود قواسم مشتركة مع الجيران، رغم أن 75% منهم يدعمون فكرة نشر روح المجتمع بصورة أكبر في مناطقهم.

وقالت إن 52% من البريطانيين أقروا بأن التعرف على جيرانهم من شأنه أن يجعل حيهم أكثر أماناً، و 53% بأنه يقود إلى اقامات صداقات جديدة.