×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

طلاء "الجل" قد يسبّب هشاشة وتكسير الأظافر

دائماً ما تتطلع الفتيات لاتباع كل ما هو جديد في عالم التجميل، خاصة عالم طلاء الأظافر.

غافلين ما قد ينجم من آثار جانبية للاستخدام المتكرر لطلاء الأظافر بكثافة، فطلاء الأظافر الجل أو الذي يحمل مادة هلامية، التي تطيل من مدة طلاء الأظافر لتصل إلى أسابيع، دون أن يصيبها خدش، يمكن أن يسبب هشاشة وتكسير الأظافر.

وحذر أستاذ مساعد في طب الأمراض الجلدية في جامعة نيويورك من طلاء الأظافر الجل وقال إن استخدام أي طلاء للأظافر فترة طويلة من الزمن ليس بالفكرة الجيدة؛ لأنه لا يمكنك أن ترى ما يجري تحت طلاء الأظافر، ما يؤدي إلى إخفاء مشاكل قد تحدث للأظافر، مثل العدوى أو ورم ما قد يؤخر التشخيص والعلاج.

وبما أن الأظافر في اليدين والرجلين مؤشر مهم لمتابعة الوضع الصحي لجسم الإنسان، فأفضل طريقة لاستخدام طلاء الأظافر الجل، التقليل من استخدام جل طلاء الأظافر والسماح لهم بالنمو، استخدام كريمات واقية من الشمس لتقليل الضرر الناجم عن التعرض للأشعة فوق البنفسجية بعد طلاء الأظافر، واستخدام كريمات مرطبة لليدين والأظافر للواقية من الجفاف، ومراجعة طبيب الأمراض الجلدية فوراً في حال حدوث أي تغيرات على أظافرك.

 

×