×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

دراسة: شرب الأم للكحول يزيد خطر موت رضيعها فجأة

وجدت دراسة جديدة أن مواليد النساء اللواتي يشربن الكحول خلال أو بعد الحمل، يزيد لديهم 3 مرات خطر الإصابة بمتلازمة الموت المفاجئ عند الرضّع .

وذكر موقع (هلث داي نيوز) الأميركي أن الباحثين في جامعة "كورتين" وجدوا أن أطفال الأمهات اللواتي يعانين اضطرابات استعمال الكحول خلال الحمل وخلال سنة بعد الولادة، هم أكثر عرضة 3 مرات للإصابة بمتلازمة الموت المفاجئ عند الرضّع (SIDS).

ووجد العلماء أن مشكلة شرب الأم للكحول كان السبب وراء حالة وفاة واحدة بمتلازمة الموت المفاجئ للرضّع، بين كل 6 حالات من هذا النوع.

كما تم ربط شرب الأم للكحول بـ 3% من حالات الوفاة بأسباب أخرى لا تتعلق بمتلازمة الموت المفاجئ عند الرضّع.

وقالت الباحثة المسؤولة عن الدراسة كولين أوليري، إن "اضطراب استعمال الكحول عند الأم هو عامل خطر كبير لمتلازمة الموت المفاجئ عند الرضّع وموتهم أيضاً لأسباب أخرى".

وقيّم الباحثون حالة قرابة 78 ألف مولود حي من العام 1983 حتى العام 2005، ووجدوا أن قرابة 22 ألفاً من الأمهات كان لديهن اضطراب يتعلّق باستعمال الكحول.

ومات ما يزيد عن 300 طفل بمتلازمة الموت المفاجئ عند الرضّع، وقرابة 600 لأسباب أخرى.

ولم يستطع العلماء تفسير السبب الكامن وراء ارتباط شرب الكحول بمتلازمة الموت المفاجئ عند الرضّع.

 

×