سُم النحل.. لعلاج أوجاع الظهر

وجد باحثون أميركيون أن العلاج بسُم النحل يساعد المرضى الذين يعانون من أوجاع الظهر المزمنة.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن تجربة أجراها باحثون في جامعة "كارولينا الشمالية" نظرت في تأثير سم النحل على أوجاع الظهر والرجلين، وتبيّن أنه يخفف من هذه الآلام بنسبة الثلثين.

وتبيّن أن هذا السم يحتوي على مركّبات بإمكانها أن تخفف من أوجاع المفاصل.

ويمكن تحويل سم النحل الجاف إلى جل وحقنه في قرابة 10 مناطق تقليدية لوخز الإبر في أسفل الظهر.

ويعتقد بأن هذا السم يساعد بالتخفيف من هذه الآلام عن طريق تحفيز الأعصاب والأنسجة العضلية.

وقد شملت التجربة الجديدة 100 مريض، نصفهم تلقى علاجاً حقيقياً ونصفهم الآخر تلقّى حقن وهمية في 6 جلسات علاجية على مدى 3 أسابيع.

 

×