دراسة: ضعف عضلات المراهق يزيد خطر انتحاره

وجد باحثون أسبان وفنلنديون وسويديون رابطاً بين ضعف العضلات عند المراهق وزيادة خطر انتحاره.

وأجرى باحثون من جامعتي "غرناطة" الأسبانية و"هلسنكي" الفنلندية، و"معهد كارولينسكا" السويدي دراسة شملت حوالي مليون مراهق، بين الـ16 والـ24 من العمر، طوال 24 سنة.

وتبين لهم ان المراهقين الذين تعد قوة عضلاتهم ضعيفة كانوا 30% أكثر عرضة من غيرهم للانتحار قبل بلوغ الـ55 من العمر، و65% أكثر عرضة للإصابة بأمراض نفسية مثل الاكتئاب وانفصام الشخصية.

كما اكتشف الباحثون ان ضعف العضلات في الطفولة والمراهقة كان مؤشراً للوفاة قبل الـ55 من العمر نتيجة أمراض القلب والأوعية الدموية.

فيما تبين ان ضعف قوة العضلات مؤشر قوي للبدانة وارتفاع ضغط الدم.

 

×