الأجنة تتعلم اللغات في أرحام أمهاتهم

أظهرت دراسة علمية حديثة أن الأطفال يبدأون أولى خطوات تعلم اللغة قبل ولادتهم ، أي وهم مازالوا أجنة في أرحام أمهاتهم ، وذلك بعد أن قام باحثون باختبار نحو سبعين طفلاً وطفلة لم يتخطوا ثلاثين ساعة على قيد الحياة ، وجاءت النتائج إيجابية بعد أن تمكنوا جميعا من إصدار إشارات تنم عن تمييزهم بين اللغة السويدية والإنجليزية.

وكان يُعتقد فيما سبق أن الأطفال يكتسبون المهارات اللغوية في شهورهم الأولى بعد الولادة ، غير أن تلك الدراسة جاءت لتؤكد أن الأطفال تولد قادرة على تمييز لغتهم التي يكونوا بالفعل قد اكتسبوها خلال الأسابيع العشرة الأخيرة من الحمل ، حتى أن الأطفال التي تفصلهم بضعة ساعات في الولادة يمكنهم التمييز بين لغتهم الأم واللغات الأجنبية.

وجدير بالذكر أن اختبارات الأطفال الرضع في مثل تلك المرحلة العمرية تتم عن طريق حلمة صناعية موصلة بكمبيوتر ، توضع في فم الطفل لتعكس استجابته للكلمات التي تُلقى عليه على شاشة صغيرة ، إذ ترتفع معدلات رضاعة الطفل حينما يستمع لكلمات من لغته الأم ، بينما لا يشعر بالأمان وتقل رضاعته إذا سمع كلمات من لغة لا يمكنه تمييزها.

 

×