فوائد تناول الأفوكادو

اكد الخبراء في جامعتي كاليفورنيا ولوس أنجلوس أن تناول نصف حبة من صنف الأفوكادو ( Hass avocado  ) الطازج مع وجبة البرغر ذو تأثير مُضاد لمؤشر الالتهاب ( انترلوكين – 6 ) مُقارنة بتناول البرغر دون اضافة الافوكادو.

ركزت العديد من الأبحاث السابقة على فوائد تناول الأفوكادو الطازج على صحة الانسان، وما تزال الدراسات قائمة للربط بين الأفوكادو وأثره في السيطرة على الوزن، داء السكري،عوامل الخطر المرتبطة بامراض القلب ودوره في زيادة القدرة على امتصاص المواد الغذائية الضرورية للانسان .

اشتملت دراسة الباحثين في جامعتي كاليفورنيا ولوس انجلوس على 11 ذكراً يتمتعون بصحة جيدة وتتراوح أعمارهم بين 18 – 35 عاماً ووجد الباحثون أرتفاعاً في تركيز الانترلوكين -6 وبنسبة 70 % بعد مرور 4 ساعات على تناولهم لوجبة من البرغر دون اضافة الأفوكادو مُقارنة بنسبة 40 % بعد مرور الوقت ذاته على تناول البرغر والأفوكادو الطازج، كما لوحظ عدم تزايد تركيز دهون ثلاثي الغليسيريد ( Triglycerides ) بشكل ملحوظ بتناول الأفوكادو، اما عن تدفق الدم فكان متبايناً وبشكل يستدعي الانتباه نظراً لارتباطه بصحة الأوعية الدموية .

تدعم الدراسة الفرضية التي تؤكد على أهمية تناول الأفوكادو الطازج في تناقص الالتهاب وتقليل تضيق الأوعية الدموية الذي قد يحدث بعد تناول الوجبة الغذائية.

 

×