ارتفاع مياه الخليج العربي يهدد ساحله بالغرق

أفاد تقرير لمنظمة "جيرمان ووتش" الألمانية المعنية بالبيئة، أن ارتفاع مستوى مياه البحر بات يهدد المناطق الساحلية في البحرين وقطر والإمارات، وتهدد مخاطر التغيير المناخي كذلك أيضا شبه الجزيرة العربية، وإن بشكل بطيء نسبيا.

ووفقا لموقع دويتشه فيله، أشار التقرير إلى أن دول منطقة الشرق الأوسط بصفة عامة تحتل مرتبة متأخرة على جدول مؤشر المخاطر الناجمة عن التغير المناخي، لكن التقرير يقول إن هذا لا يعني أن هذه الدول بمنأى تام عن هذه المخاطر.

ووفقا للتقرير، الذي نشرته "اربيان بزنس" فإن مخاطر التغير المناخي تهدد شبه الجزيرة العربية وإن كان ذلك بشكل بطيء، إذ ستعاني المنطقة من استمرار ارتفاع درجات الحرارة وتراجع في مساحة الأراضي الصالحة للزراعة وشح في الموارد المائية.

وكشف التقرير أن منطقة الخليج تمتلك أقل نسبة إمدادات مياه متجددة في العالم بواقع نصيب الفرد، ومع ذلك فهي تحتفظ بمعدل مرتفع للغاية في استهلاك المياه.

وأضاف التقرير أن دول منطقة الخليج العربية تعتمد وبشكل كبير على الواردات الغذائية من الخارج، وتصل وارداتها إلى نسبة 90% لتوفير الغذاء للسكان الذين يزداد عددهم وبشكل متسارع.

وقد صدر تقرير منظمة "جيرمان ووتش " على هامش مؤتمر الأمم المتحدة الثامن عشر للتغير المناخي المنعقد في العاصمة القطرية الدوحة من 26 نوفمبر وحتى السابع من ديسمبر.

 

×