باريس عاصمة عالمية للتصوير في نوفمبر

ستكون باريس في تشرين الثاني/نوفمبر عاصمة عالمية للتصوير مع 80 معرضا في اطار شهر الصورة مع 152 عارضا في معرض "باري فوتو" ومزاد علني لصور عري من وكالة ماغنوم.

ففي 16 تشرين الثاني/نوفمبر ستقدم دار سوذبيز في مزاد علني مجموعة من 65 صورة عري من توقيع 65 مصورا شهيرا في وكالة "ماغنوم فوتو" اشتهروا في مجالات تصوير اخرى امثال روبير كابا وجوزف كوديلكا وهنري كارتييه-بروسون وريمون دوباردون ومارتن بار وباولو بيليغرين ومارك ريبو.

ويقدر سعر المجموعة بين مئة الف ومئتي الف يورو وسيذهب ريع المزاد الى مؤسسة "ماغنوم هيريتدج" في الذكرى الخماسة والستين لتأسيس وكالة التصوير الشهيرة هذه.

وتعرض دار كريستيز من جهتها تحفة لمان راي تعود الى العام 1929 يقدر سعرها بين 180 الفا و200 الف يورو.

وقد انتقى المخرج الاميركي بمناسبة معرض "باري فوتو" السادس عشر صورا اختارها من عدة مجموعات. ويستمر المعرض من 15 الى 18 تشرين الثاني/نوفمبر في "غران باليه". وثلثا العارضين هم من الاجانب يمثلون 22 بلدا.

ويقترح شهر الصورة اعتبارا من 14 تشرين الثاني/نوفمبر معرضا بعنوان "التصوير في فرنسا 1950-2000".

وستعرض ايضا في المركز الثقافي الصيني اعتبارا من 14 من الشهر الحالي، اولى صور الصين التي التقطها قرابة العام 1840 جول ايتييه المفتش العام للجمارك والمصور الهاوي.

ويقام معرض للتصوير من 8 الى 12 تشرين الثاني/نوفمبر يضم كل الابتكارات الجديدة في معدات التصوير.

 

×