ثلثا الاستراليين يعانون من الوزن الزائد

يعاني استراليان من كل ثلاثة من الوزن الزائد على ما اظهرت دراسة لوكالة الاحصاءات الاسترالة نشرت نتائجها الاثنين.

الدراسة الوطنية حول صحة الاستراليين 2011-2012 التي شملت 33500 شخص بينت ان 63,4 % من الاستراليين فوق سن الثامنة عشرة يعانون من الوزن الزائد بزيادة 2 % عن 2010 و7 % عن 1995.

وقال خبير الاحصاءات بول جيلفز ان "نسبة الاستراليين البالغين الذين يعانون من الوزن الزائد زادت باكثر من 2 % الامر الذي يعني ان نحو ثلثي السكان باتوا مصنفين على انهم يعانون من وزن زائد او من البدانة".

وتبين ان 70,3 % من الرجال و56,2 % من النساء و25 % من الاطفال يخسرون "معركة البطون" التي تقاس بمؤشر كتلة الجسم على ما اوضح الخبير نفسه.

وتحتل استراليا المرتبة الخامسة بين الدول المتطورة من حيث انتشار البدانة بعد الولايات المتحدة والمكسيك ونيوزيلندا وتشيلي على ما تفيد منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية.

والمفارقة ان الدراسة اظهرت ممارسات صحية اكثر من قبل السكان مع تراجع عدد المدخنين الى 16,3 % من السكان واستهلاك الكحول مع 19,5 % من البالغين يستهلكون اكثر من وحدتين يوميا اي اقل 1,4 % مقارنة بالارقام قبل اربع سنوات.