غالبية النساء البريطانيات يشعرن بضعف التمثيل من قبل حكومة بلدهن

أظهرت دراسة جديدة اليوم الاثنين أن أكثر من نصف النساء البريطانيات يشعرن بأن حكومة بلادهن لا تمثل الناس الحقيقيين مثلهن.

ووجدت الدراسة، التي نشرتها صحيفة "ديلي تلغراف"، أن 60% من النساء البريطانيات يعتقدن أن الحكومة الائتلافية الحالية لا تمثلهن، ويجدن صعوبة في الاتصال بالسياسيين.

وقالت إن ما يقرب من نصف النساء البريطانيات يشعرن بأنهن غير ممثلات تمثيلاً جيداً في السياسة، وأن هذا الإبعاد يحد من مشاركتهن في الحياة السياسية.

وأضافت الدراسة أن نسبة 30% من النساء البريطانيات أكدت أن لديها اهتمام بالسياسة، بالمقارنة مع 47% من الرجال.

وأشارت إلى أن 44% من البريطانيات يعتقدن أن بلادهن ستكون مكاناً أفضل للعيش في حال تمتعت النساء بتمثيل أكبر في البرلمان.

وتشكل النساء نسبة الربع تقريباً من أعضاء مجلس العموم (البرلمان) البريطاني البالغ عدد أعضائه 650 نائباً.