شوكولتنس ... وصفة نجاح كويتية بطعم الشوكولاتة

لم يتوقع أربعة من الشباب الذين تربطهم صلة قرابة أن يتحول نشاطهم المنزلي في تصنيع مولتون كيك الشوكولاته إلى عمل مربح، وكل ما كان يملك الفريق هو 139 ديناراً كويتياً (ما يعادل 500 دولار أمريكي) وهاتفCurve 8300 BlackBerryوحبهم للشوكولاته، ولم يعلموا أن هذه المكونات الثلاثة التي لا يمتلكون غيرها ستكون الوصفة المثالية لانطلاقتهم ونجاحهم.

أسّس راكان الفضالة عام 2007 شركة "شوكولتنس" مع ثلاثة من أبناء عمومته، ومنذ ذلك الحين أصبحوا من أشهر موردي أحد أفضل وألذ مولتون كيك الشوكولاتة في الكويت. واستخدموا في صناعتها إحدى الوصفات العائلية، التي أخذتهم إلى عالم الشهرة لتصبح كعكات "شوكولتنس" أول ما يخطر على بال العملاء الراغبين في الحصول على حلو ذو مذاق خاص يضهي السعادة.

لم يقف رأس المال المحدود وقلة الموارد للإنفاق على الدعاية والإعلان حاجزاً أمام تقدم الشركاء لبدء حملة الترويج لكعكاتهم اللذيذة. وعليه قرر أبناء العمومة الاستفادة من تطبيق BBM الخاص بهواتف BlackBerry الذي يوفر خدمة التواصل المجاني مع جميع مستخدمي هواتف BlackBerry.

"واقع الأمر أننا جميعاً نعتمد اليوم في تواصلنا على تطبيق BBM  مع أصدقائنا وأسرنا، وكنا قد بدأنا نرسل بالفعل رسائل ترويجية عن مشروعنا الجديد للجميع، وبدأنا بتغيير صورنا الشخصية على تطبيق BBM إلى صور مولتون كيك الشوكولاته التي نصعنها، وبدلنا الجملة التي تعبر عن "وضعيتنا" إلى شعار "شوكولتنس"، وعندها بدأت المعلومة تنتقل بين الناس عن طريق BBM، واستخدمنا أيضاً خاصية النشر الشامل على BBM (البرودكاست) لإرسال رسائلنا الترويجية للجميع في وقت واحد"، قال الشريك المؤسس راكان الفضالة.

وأضاف راكان: "ساعدت المسابقات التي أطلقناها في شركة "شوكولتنس" في تعريف الناس أكثر على منتجاتنا ونمو عدد عملائنا، فقد أطلقنا ببساطة مسابقات تتضمن عدداً من الأسئلة إلى الأشخاص المسجلين لدينا في قوائم BBM، والرابح هو أول من يرسل الإجابة الصحيحة، و يحصل بعدها على "درزن" من مولتون كيك الشوكولاته تصله إلى حيث يريد، وقد كان التفاعل باهراً."

بدأ فريق "شوكولتنس" عمله بالتواصل مع حوالي 1000 شخص من المسجلين لديهم على قوائم BBM، وبعد مرور عامين، أصبح لدى "شوكولتنس" أكثر من 12 الف عميل مسجلين على قوائم التوصيل إلى المنازل.

أكثر ما يسعد فريق عمل "شوكولتنس" اليوم هو رؤية صور مولتون كيك الشوكولاته التي عرضوها في بادئ الأمر على شاشاتهم،  تنتشر بين عملائهم أثناء تناولهم للكعكات اللذيذة.

واختتم راكان بقوله: " نحن كأصحاب مشروع نعرف اليوم قيمة التكنولوجيا، وقدرتها على المساهمة في تأسيس عمل تجاري، فقد كانت مواردنا المالية محدودة، لكن بوجود هاتف BlackBerry، تمكّنا من تنفيذ مشروعنا، والأهم من ذلك بناء علاقات قوية مع عملائنا وهو ما يهمنا بالدرجة الأولى".

وتخطط شركة "شوكولتنس" للتوسع في منطقة الخليج خلال السنوات الثلاث القادمة ومنح حقوق استخدام المسمى التجاري لمواطنين كويتيين في أوروبا، حيث يثق راكان أن التكنولوجيا سوف تظل ركناً أساسياً ومهماً بالنسبة لعلامتهم التجارية "شوكولتنس".