الكوليرا تودي بحياة نحو اربعين شخصا في غينيا منذ فبراير

اودى وباء الكوليرا الذي اعلن عنه في بداية شباط/فبراير في غينيا، بحياة 41 شخصا على الاقل من اصل 615 اصابة مسجلة، كما افاد مصدر طبي لوكالة فرانس برس الثلاثاء.

وبحسب تقرير لوزارة الصحة العامة تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه، فان ست دوائر في منطقتين غينيتين - غينيا الساحلية (غرب) وغينيا الوسطى (شمال) - تعرضت للوباء بشكل كبير.

وكانت مدينة فوريكارياه على بعد 110 كلم من كوناكري قرب سيراليون حيث سجلت اول حالة في الثاني من شباط/فبراير، الاكثر تضررا مع 24 حالة وفاة من اجمالي عدد الاصابات المسجلة البالغ 303 حالات.

وتليها مدن مامو مع سبع حالات من اصل ما مجموعه 35 اصابة مسجلة، وبوفا مع ست وفيات من اصل 157 اصابة ودوبريكا وبوكي مع ثلاث وفيات من اصل 35 اصابة مسجلة.

وفي العاصمة كوناكري، حصلت وفاة واحدة من اصل 82 اصابة سجلتها اجهزة الصحة.

ويدعو التقرير الصليب الاحمر الغيني ومنظمة عمل لمكافحة الجوع الناشطة في غينيا، الى توزيع محلول الكلور والقيام بتوعية السائقين والعمال في المطاعم الصغيرة والمسافرين لتجنب انتشار المرض.

 

×