وثيقة تتحدث عن وجود شعرة للنبي صلى الله عليه وسلم باليمن

أعلن مسؤولون في قطاع المخطوطات ودور الكتب بوزارة الثقافة اليمنية، عن عثور خبراء الوثائق على وثيقة رسمية تاريخية في دار المخطوطات بصنعاء تؤكد وجود شعرة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في اليمن قبل نحو 100 سنة.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية «سبأ» عن وكيل وزارة الثقافة لقطاع المخطوطات ودور الكتب د.مقبل التام، القول إن «بعض العاملين بمكتبة دار المخطوطات قسم الحصر والمطابقة والدمج اكتشفوا وثيقة رسمية من وثائق الدولة العثمانية كتبت بتاريخ 11 شعبان سنة 1328 هجرية، وبها ما يدل على وصول شعرة للنبي صلى الله عليه وسلم بصحبة مبعوثين رسميين.  ومما جاء فيها: «وهذه الشعرة العظيمة موضوعة في حُقّ مرصع بالجواهر الكريمة، والحُقّ في وسط صندوق معمول من العاج والذهب والفضة تعظيماً وتكريماً لها».

وأوضح د.التام أنه سيتم في الأيام القليلة المقبلة نشر هذه الوثيقة وبإزائها محتواها والتعليق عليه، والتنبيه على أهميته علّ ذلك يعين على معرفة وجهة الشعرة بعد ذلك، هل عادت إلى تركيا ضمن ما هو معروض من متعلقات النبي صلى الله عليه وسلم، أم أنها لاتزال محفوظة لدى بعض الأسر في اليمن؟