دراسة: لندن تتصدر المدن السياحية في العالم

كشف مؤشر أصدرته شركة ماستر كارد العالمية لبطاقات الائتمان ان لندن التي تستضيف هذا العام الدورة الاولمبية الصيفية واحتفلت هذا الشهر باليوبيل الماسي لجلوس الملكة اليزابيث على عرش بريطانيا تتصدر المدن التي يقصدها السياح على مستوى العالم.

وتوقع "المؤشر العالمي للمدن التي يقصدها السياح عالميا" الذي تصدره ماستر كارد ان تستقبل لندن 16.9 مليون زائر بالرحلات الجوية وتجيء بعدها العاصمة الفرنسية باريس بمليون زائر اقل كما تجيء مدينة نيويورك الامريكية في المرتبة الثالثة عشر بما يصل الى 7.6 مليون زائر.

وأظهر المؤشر ان لندن وللسنة الثانية على التوالي ستتمتع بأعلى مستوى للانفاق من جانب الزائرين الدوليين الذي سيصل الى 21.1 مليون دولار متفوقة على نيويورك التي تجيء في المركز الثاني بمبلغ 19.4 مليون دولار.

وتدفق على العاصمة البريطانية بمناسبة اليوبيل الماسي للملكة اليزابيث زوار من الخارج ومن شتى انحاء البلاد للاستمتاع بأربعة ايام من الاحتفالات الملكية في اوائل يونيو حزيران كما تستضيف لندن ومدن حولها الدورة الاولمبية من 27 يوليو تموز وحتى 12 اغسطس اب تجتذب خلالها زوارا من شتى ارجاء العالم.

وقال بوريس جونسون رئيس بلدية لندن في بيان صدر مع مؤشر ماستر كارد "تعرف لندن كيف تحتفل كما أوضحت احتفالات اليوبيل الماسي الرائعة ومع استعدادنا لاستضافة أعظم الدورات التي عرفها العالم لا يفاجئنا مجيء عاصمتنا كأول اختيار للسياح."

وكانت العاصمة التايلاندية بانكوك وهي من المقاصد السياحية المعروفة الفائز الاكبر الاخر في المؤشر وحلت في المركز الثالث بما يصل الى 12.2 مليون زائر سينفقون 19.3 مليون دولار.

 

×