طوكيو المدينة الاغلى في العالم للمقيمين الاجانب

باتت العاصمة اليابانية طوكيو اغلى مدن العالم للمقيمين الاجانب متغلبة في ذلك على لواندا في تصنيف تراجعت فيه غالبية المدن الاوروبية بسبب الازمة وضعف سعر صرف اليورو على ما اظهرت دراسة اعدتها شركة "ميرسر" البريطانية.

وكما في العام الماضي تبقى كراتشي في باكستان المدينة الاقل غلاء من بين 214 شملتها الدراسة اذ ان كلفة العيش فيها اقل بثلاث مرات من طوكيو بحسب الدراسة التي نشرت الثلاثاء.

وتراجعت لواندا في انغولا الى المرتبة الثانية تلتها اوساكا في المرتبة الثالثة ومن ثم موسكو (4) وجنيف (5).

وهذه الدراسة تأخذ مدينة نيويورك مرجعا وتستند الى كلفة النقل والغذاء والملابس والترفيه والادوات المنزلية والسكن "الذي غالبا ما يشكل الانفاق الاكبر بالنبسة للمقيمين الاجانب".

وتأخذ في الاعتبار تقلبات سعر صرف العملات التي تحدد في مقابل الدولار الاميركي "وتهدف الى مساعدة الحكومات والشركات المتعددة جنسية الى تحديد حجم المخصصات لموظفيهم الذين يعملون في الخارج".

واشارت الدراسة الى ان "غالبية الدول الاوروبية تراجعت في التصنيف" الا في حالات استثنائية قليلة. وقالت ناتالي كونستانتان-ميترال كبيرة المحللين لدى ميرسر ومنسقة الدراسة في بيان "هذا عائد خصوصا الى عدم الاستقرار الاقتصادي في اوروبا الذي ادى الى تراجع سعر صرف غالبية العملات المحلية في مقابل الدولار الاميركي".

وحلت سنغافورة وزيوريخ في المرتبة السادسة اي بارتفاع مرتبتين ومرتبة واحدة على التوالي مقارنة بتصنيف العام الماضي. وتراجعت نجامينا خمس مراتب (8) فيما بقيت هونغ كونغ في المركز التاسع.

وتراجعت باريس عشرة مراكز لتحتل المرتبة السابعة والثلاثين.

 

×