'السمك والبطاطا' ما يزال الطبق المفضّل لدى البريطانيين بين الوجبات السريعة

لا يزال طبق "السمك والبطاطا" المفضّل لدى البريطانيين بين الوجبات السريعة، وبعد مرور 40 عاماً على انطلاقته إلى القمة للمرة الأولى .

ووجدت دراسة نشرتها صحيفة "ديلي ميرور" اليوم الأربعاء أن طبق السمك والبطاطا لا يزال يتقدم على المأكولات الصينية والهندية، رغم انتشار شعبيتها في بطون البريطانيين.

وقالت إن 39% من البريطانيين يفضّلون طبق السمك والبطاطا من بين الوجبات السريعة، و 33% المعكرونة الصينية، و 26% الطبق الهندي الدجاج مع الأرز، بالمقارنة مع 64% و 17% و 11% على التوالي عام 1972.

وأضافت الدراسة أن واحداً من كل خمسة بريطانيين بالغين يبدأون يومهم الآن بخيارات غذائية صحية مثل عصير الفاكهة والموز بدلاً من الأطعمة المقلية، في حين فقد مربى المرملاد شعبيته الضاربة.

وأشارت إلى أن 7% فقط من البريطانيين يتناولون مربى المرملاد في الصباح على قطعة محمصة من الخبز، بالمقارنة مع 36% عام 1972.